آخر الأخبار

ألبانيا تسعى لمتابعة عضوية الاتحاد الأوروبي بشكل منفصل عن مقدونيا الشمالية

قال رئيس الوزراء الألباني إيدي راما، إن ألبانيا ستطلب من الاتحاد الأوروبي متابعة طلب العضوية بشكل منفصل عن جارتها مقدونيا الشمالية التي لا تزال تواجه حق النقض البلغاري.

وكان من المفترض أن تبدأ ألبانيا ومقدونيا محادثات العضوية مع الكتلة في نهاية عام 2020، لكن بلغاريا منعت افتتاح المحادثات الرسمية بسبب الخلاف حول التاريخ واللغة مع مقدونيا الشمالية.

وجمع الاتحاد الأوروبي كلا البلدين معاً في محاولة الانضمام.

وأضاف راما، أنه غير متفائل بأن بلغاريا سترفع حق النقض في القريب العاجل.

وتابع، أنه “لا يمكن لألبانيا الانتظار أكثر من ذلك حتى يحل جيرانها خلافاتهم. ألبانيا تتمتع بعلاقات جيدة مع كلتا الدولتين”.

اقرأ أيضاً:

تسيبراس: خطاب أعضاء كتيبة آزوف في البرلمان اليوناني عار تاريخي

Arabs.gr

Leave a comment

.