استطلاع: العالم أصبح أقل تسامحاً مع المهاجرين

أظهر استطلاع للرأي أن العالم أصبح أقل تسامحاً مع المهاجرين، حيث تستعد أوروبا للكشف عن خطة لجوء جديدة في أعقاب الحريق الذي دمر مخيم موريا في جزيرة ليسفوس اليونانية.

وتصدرت 7 دول أوروبية بقيادة مقدونيا الشمالية والمجر وصربيا وكرواتيا، مؤشر غالوب للدول الأقل قبولاً في العالم.

لكن التغييرات الأكثر حدة في المواقف كانت في بيرو والإكوادور وكولومبيا، التي شهدت تدفقاً للفنزويليين الفارين من الاضطرابات في بلادهم.

وكانت كندا الدولة الأكثر ترحيباً بالمهاجرين، تليها آيسلندا ونيوزيلندا، وفقاً للمؤشر الذي يستند إلى أكثر من 140 ألف مقابلة في 145 دولة.

وتراوحت درجات المؤشر من 1.49 في مقدونيا الشمالية، إلى 8.46 في كندا، وهي أقل بقليل من الدرجة القصوى الممكنة البالغة 9.

وتراجعت درجة بيرو إلى 3.61 من 6.33 في عام 2016، بينما انخفض عدد الكولومبيين الذين قالوا إنه من الجيد أن يعيش المهاجرون في بلادهم من 61% إلى 29%.

ومن بين الدول الأوروبية احتلت السويد وأيرلندا فقط قائمة غالوب من بين الدول العشرة الأكثر قبولاً.

واحتلت الولايات المتحدة المرتبة السادسة في المؤشر بعد سيراليون.

وفي جميع أنحاء العالم أظهر المؤشر أن قبول المهاجرين كان أكبر بين الأجيال الشابة والأشخاص ذوي المستويات التعليمية الأعلى والذين يعيشون في المناطق الحضرية وليس في المناطق الريفية.

Arabs.gr

Leave a comment

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *