يوناني ينضم للجيش الأوكراني: آلاف الأبرياء ماتوا.. ونصلى من أجل توقف الحرب

أنضم اليوناني مانوس دمرتزيس الذي يعيش مع عائلته في أوكرانيا، إلى الحرس الوطني الأوكراني، لحماية عائلته وزوجته كريستينا من أصل أوكراني.

وقال دمرتزيس الذي كان يعمل قائد سابق في الجيش اليوناني ببلاده منذ 3 سنوات، إنه لم يكن لديه وقت للمغادرة من أوكرانيا عند اندلاع الغزو الروسي، ولم يصبح أمامه سوى اتجاه واحد.

وأضاف في تصريحات صحفية: “لا أستطيع أن أفهم أنه في عام 2022 لدينا حرب في أوروبا”، متابعًا حديثه: “آلاف الأبرياء ماتوا بسبب السياسات التي يريد البعض اتباعها”.

وأكد الشاب اليوناني البالغ من العمر 27 عامًا، أنه لديه معرفة بالتعامل مع الأسلحة والمعدات العسكرية، إلى جانب المتطوعين الآخرين والعسكريين السابقين والصيادين وغيرهم، فقد انضم إلى الحرس الوطني الاوكراني أي للمجموعات التي تساعد الجيش الأوكراني وتعتزم حماية العائلات.

وكشف مانوس أن العديد من اليونانيين انضموا إلى الجيش الأوكراني ويقاتلون ضد الروس كما كان معظمهم في أوكرانيا منذ أكثر من عشرة إلى خمسة عشر عامًا، قائلًا: “أعلم أن هناك يونانيين في الجيش الأوكراني يقاتلون، هم الذين يعيشون منذ سنوات عديدة، وهناك أيضًا يونانيون لم يتمكنوا من المغادرة مثلي وانضموا إلى الحرس الوطني لحماية أسرهم، نحن عادة نعمل من أجل سلامة عائلاتنا، لذلك نحن قادرون على الرد على النيران، لكننا نصلي من أجل أن يتوقف كل هذا بسرعة”.

 

 

 

اقرأ أيضا:

إجلاء 34 يونانياً من أوديسا

Arabs.gr

Leave a comment

.