اليونان.. اعتقال طبيب في مستشفى حكومي بتهمة الرشوة ومطالبات بفصله من الخدمة

طالبت الهيئة الوطنية للشفافية في مجلس الدولة بإلغاء العقوبة التأديبية بالحرمان من راتب 8 شهور بحق مدير قسم جراحة القلب في مستشفى حكومي بسبب مبالغته في أسعار المعدات الطبية لصالح الشركات وفصله نهائياً من الخدمة.

واعتقلت دائرة الشؤون الداخلية الطبيب البالغ من العمر 65 عاماً في سبتمبر 2020 بتهمة الرشوة، حيث أن الطبيب كان يعمل في قسم جراحة القلب بأحد المستشفيات في أثينا وكان لا يتم إجراء أي عملية جراحية إلا حين يقرر الطبيب ذلك بناء على المعايير المالية وليس الطبية.

وأصدر مجلس استئناف أثينا قراراً بإزالة سرية الاتصالات وتسجيل الأنشطة بالأجهزة الصوتية والكاميرات في مكتب الطبيب.

ومن المحادثات الهاتفية التي استمرت لمدة 10 أيام تبين ان نائب رئيس بلدية لاكونيا وشخصين آخرين كانا يرسلان المرضى للطبيب بناء على وضعهم المالي لإجراء عمليات جراحية لهم، حيث كان يحصل على 1000- 1500 يورو.

وأظهرت الكاميرات أفراداً من عائلات المرضى يدخلون إلى مكتب الطبيب ويسلمون له المظاريف التي تحتوي المبالغ النقدية، ولا تزال هناك حالات لا حصر لها.

ويوم اعتقال الطبيب تم العثور بداخل مكتبه على 2000 يورو، وبداخل محفظته 1570 يورو، بالإضافة إلى بعض الأظرف الورقية البيضاء بأحجام مختلفة.

وبتفتيش منزله تم العثور على 50.780 يورو، و4.845 دولاراً بالإضافة إلى عدد من الأظرف الورقية الفارغة وتمت مصادرتها جميعاً.

وبإحالة الطبيب إلى المدعي العام أنكر جميع التهم الموجهة إليه.

اقرأ أيضاً:

متى ستضرب الأحوال الجوية السيئة إقليم أتيكي وثيسالونيكي؟

Arabs.gr

Leave a comment

.