منظمة اليونسيف تدق ناقوس الخطر حول مستقبل الأطفال في اليونان

قال لوتشيانو كاليستيني ممثل منظمة اليونسيف في اليونان، إن اليونان لديها أسوأ سجل في الاتحاد الأوروبي لسمنة الأطفال وثالث أسوأ سجل بالنسبة لفقر الأطفال.

وبحسب كاليستيني، فإنه لا يعزى الأداء الضعيف للدولة في حماية أطفالها إلى حكومة بمفردها، ولكن نتيجة تراكم سبعة عقود من السياسات غير المناسبة.

وأشار إلى أنه على الرغم من بعض الجهود الشجاعة إلا أن الأمر لا يزال مبهماً.

كما يتحسر كاليستيني على جودة التعليم والرعاية الصحية والخدمات الاجتماعية للأطفال، مشيراً إلى أن اليونان تنفق 2688 يورو على التعليم لكل طفل سنوياً مقابل متوسط الاتحاد الأوروبي الذي يبلغ 7000 يورو.

وحث كاليستيني اليونان على إعادة التوازن في خياراتها المادية، محذراً من أن الاستمرار في التغاضي عن التطوير يهدد بإيذاء النفس على الصعيد الوطني.

اقرأ أيضاً:

أوكرانيا: موسكو تريد خلق وضع “كوريا الشمالية والجنوبية”

Arabs.gr

Leave a comment

.