جريمة باترا.. تقرير الطبيب الشرعي يكشف وفاة الأطفال خنقاً

كشفت الصحف اليونانية أن الأطباء الشرعيين الذين يقفون على التحقيق في جريمة باترا، ذكروا أن الأطفال الثلاثة ماتوا خنقاً وليس لأسباب طبيعية.

وكشف التقرير أن الوفاة الغامضة لمالينا وإيريس وجورجينا جاءت نتيجة الخنق وليس لأسباب طبيعية.

وبحسب بيانات العائلة، فقد توفيت مالينا بسبب فشل الكبد عام2019، وتوفيت إيريس عام 2021 بسبب عيب في القلب.

وتم اتهام الأم رولا بيسبريجو بقتل جورجينا بعد العثور على عقار مخدر في عينات الأنسجة التي تم العثور عليها من جثة الطفلة، وتم اعتقالها على ذمة المحاكمة فيما تنفي الأم ارتكاب أية مخالفة.

وقد يؤدي التقرير النهائي لقسم جرائم القتل إلى محاكمات جديدة في القضية.

اقرأ أيضاً:

موجة حارة تضرب اليونان خلال الأيام المقبلة

Arabs.gr

Leave a comment

.