آخر الأخبار

هل سرقت ألمانيا الآثار اليونانية في ساموس قبل الحرب العالمية الأولى؟

كشف بحث ألماني جديد أن العديد من الآثار التي أشرف عليها الألمان في جزيرة ساموس اليونانية في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين انتهى بها المطاف في المتاحف الألمانية من خلال اتفاقيات مشكوك فيها.

وتم الكشف عن هذا الأمر في المجلد الجديد من سلسلة حول تاريخ متاحف برلين بعنوان “القسطنطينية- ساموس- برلين”، الذي نشره الأرشيف المركزي للمتاحف الوطنية في برلين.

ويظهر البحث أنه في حين تم نقل بعض الآثار التي تم التنقيب عنها بشكل قانوني إلى ألمانيا، فقد تم تصدير الآثار في كثير من الأحيان بشكل غير قانوني.

وأشارت مصادر في إدارة متاحف الدولة أن ألمانيا بدأت محادثات مع اليونان، لكن المحادثات لا تزال في بدايتها.

اقرأ أيضاً:

السلطات اليونانية تعتقل رجلاً عاش متخفياً لمدة 70 عاماً

Arabs.gr

Leave a comment

.