السلطات اليونانية تفكك عصابة لتهريب المهاجرين من اليونان إلى الدول الأوروبية

قام إيراني مقيم في أثينا برفقة خمسة أشخاص آخرين من بينهم امرأة رومانية تبلغ من العمر 34 عاماً بتشكيل عصابة لتهريب المهاجرين غير الشرعيين من اليونان إلى الدول الأوروبية الأخرى بوثائق سفر مزورة أو مسروقة.

وكانت العصابة توزع الوثائق عبر تطبيق تليغرام مقابل بضع مئات من اليوروهات على الأجانب الذين يعيشون في اليونان بشكل غير قانوني.

وتعمل هذه العصابة منذ العام 2019 وتنقل المهاجرين بشكل ممنهج من إيران إلى تركيا ثم إلى اليونان ومن ثم يتم نقلهم جواً إلى بريطانيا وألمانيا وإسبانيا.

وقام أعضاء العصابة بإنشاء قنوات داخل تطبيق تليغرام يقومون من خلالها بعرض الوثائق على المستخدمين المحتملين تمهيداً لبيعها.

وتراوحت أسعار الوثائق بين 200- 1500 يورو، حسب نوع الوثيقة وبلد المنشأ.

وكان يتم تسليم الوثائق للمشترين عبر البريد وكانت المدفوعات تتم من خلال مكاتب نقل الأموال.

وتمت إدانة الرجل الإيراني المتهم بأنه زعيم العصابة، إلا أنه أنكر جميع التهم المنسوبة إليه.

وهناك شاهد إيراني جاء إلى اليونان من خلال هذه الشبكة قد أبلغ عن جميع التفاصيل الخاصة بالعصابة والمنازل التي كانوا يستخدمونها في إيواء المهاجرين، وأحد تلك المنازل يقع في منطقة كيبسيلي.

وأفاد الشاهد بأنه حصل على بطاقة هوية إسبانية وتذكرة للسفر ولكنه لم ينجح بالسفر وتمت إعادته إلى شقة في كيبسيلي.

اقرأ أيضاً:

وفاة رجل على متن العبارة بعد انتهاء رحلته في ميكونوس

Arabs.gr

Leave a comment

.