الشرطة اليونانية تكثف تحقيقاتها للوقوف على أسباب انتحار طفل في كاتو باتيسيا

تكثف الشرطة اليونانية تحقيقاتها للرد على الأسئلة المطروحة في قضية انتحار طفل يبلغ من العمر 14 عاماً في كاتو باتيسيا.

وتوجهت لجنة من وزارة التعليم اليونانية إلى المدرسة التي كان الطفل يدرس فيها في محاولة لإلقاء الضوء على ما حدث قبل انتحار الطفل.

وتم استجواب بعض التلاميذ في المدرسة ولم يؤكدوا أن الطفل تعرض للتنمر داخل المدرسة.

وتشير المعلومات إلى أنه من المتوقع أن تدلي والدة الطفل بشهادتها أمام النيابة، وتعتبر السلطات شهادتها مهمة بشكل خاص حيث يقدرون أنها ربما تعرف المزيد من المعلومات حول دوافع الطفل.

ولم يتم بعد فحص الهاتف المحمول والكمبيوتر الخاص بالطفل، وتشير المعلومات إلى أن هذا الفحص سيوفر معلومات لكشف بعض التفاصيل الغامضة حول هذه القضية.

وأشارت السلطات اليونانية إلى استعدادها لاستجواب جميع طلاب المدرسة إذا لزم الأمر.

اقرأ أيضاً:

حريق هائل في منطقة الغابات بكورينث

Arabs.gr

Leave a comment

.