اتهام أعضاء منظمات غير حكومية بالتجسس وتهريب المهاجرين في ليسفوس

اتهمت السلطات اليونانية 33 عضواً في عدد من المنظمات غير الحكومية بتسهيل دخول المهاجرين إلى البلاد بشكل غير قانوني عبر جزيرة ليسفوس.

وتم الوصول إلى هذه المعلومات بعد تحقيقات استمرت لعدة أشهر من قبل المديرية الفرعية للأمن في ميتيليني، وتم إجراء التحقيقات بالتعاون مع وحدة مكافحة الإرهاب ومديريات تحليل المعلومات والتحقيقات الجنائية.

وعلى وجه التحديد، يشارك 35 أجنبياً في الدائرة المنظمة من بينهم 33 عضواً يعملون في 4 منظمات غير حكومية تنشط في قضايا الهجرة، إلى جانب شخصين أجنبيين.

وتم تحديد بداية عمل تلك الشبكة في بداية يونيو الماضي، حيث قامت بتقديم مساعدة كبيرة لشبكات تهريب المهاجرين.

وقام المشاركون تحت ستار العمل الإنساني بتزويد مهربي البشر من تركيا من خلال المجموعات المغلقة وتطبيقات الإنترنت بالمعلومات السرية مثل أماكن التجمع على الساحل التركي وأوقات تدفق قوارب المهاجرين إلى جزيرة ليسفوس.

كما كان يتم إرسال إحداثيات خطوط الطول والعرض لتحديد اتجاهات قوارب المهاجرين، وتحديد عدد المهاجرين على متن القوارب والوضع السائد أثناء رحلات المهاجرين.

كما عملت تلك الشبكة على إعاقة العمل التشغيلي لسفن خفر السواحل اليونانية خلال الوقت الذي كانت فيه تدفقات المهاجرين تتطور.

ولا يزال التحقيق مستمراً لتحديد النطاق الكامل للنشاط غير القانوني للتنظيم الإجرامي وعلاقاته.

Arabs.gr

Leave a comment

.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *