الموجة الرابعة من وباء كورونا تهدد اليونان.. هل يعود القناع مرة أخرى؟

أثرت طفرة دلتا المتحورة من وباء كورونا، على البيانات الوبائية في اليونان، حيث جعلت الوضع أكثر تدهورًا وأطلق الإنذار في قصر ماكسيموس، لرفع حالة الطوارئ في مواجهة احتمالية حدوث موجة رابعة شديدة من الوباء.

ويرجع سبب إعلان حالة الطوارئ، إلى عدد الحالات اليومية الجديدة، التي تسجلها اليونان، حيث سجلت اليوم الاثنين، 801 حالة إصابة جديدة، بينما كانت قبل سبعة أيام 362 فقط، كما أن الزيادة الكبيرة في حالات الدخول إلى المستشفى وصلت إلى 59، بينما كان متوسط ​​الأيام السبعة السابقة 39، ويعطي مقياسًا للقلق بشأن قدوم وباء شديد في فصل الصيف، كما تنبأ مركز السيطرة على الأمراض الأوروبي في تقريره الأخير.

كما أشارت البيانات، على أن الذين لم يتلقوا التطعيم حاليًا، معرضون بشكل أكبر للإصابة بالعدوى والأمراض الخطيرة، وبالفعل في الأسبوع الماضي، تم ملاحظة زيادة كبيرة في الحالات النشطة بنسبة 75٪، وأوضح رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، في اجتماع الحكومة، اليوم، أن ما يزيد قليلاً عن 6000 حالة نشطة اليوم، مع تفشي الوباء مرة أخرى، بعد فترة طويلة من الاتجاه النزولي.

وأشار كيرياكوس إلى أن المرحلة الحالية من الوباء تجعل التطعيم لميجارو ماكسيمو طريقًا ذو اتجاه واحد، حيث أن 99٪ من الحالات الخطيرة التي تنتهي في وحدة العناية المركزة من غير المًلقحين الذين أتيحت لهم الفرصة للتلقيح ورفضوا”.

وأكد ميتسوتاكيس، الذي يسلط الضوء على فعالية اللقاح في الحماية من هذه الطفرة، والعواقب المأساوية التي يتعرض لها الذين يمتنعون عن عملية التطعيم، أن هذه النسب من الشعب، دفعت الحكومة إلى السعي لتكثيف حملة التطعيم، مع دعوة رئيس الوزراء اليوم المشاركة الديناميكية للحكومة المحلية، بالنظر إلى أن مناطق جغرافية محددة من البلاد مثل اليونان الوسطى ومقدونيا الشرقية وتراقيا، التي تتخلف كثيرًا من حيث إكمال مرحلتي التطعيم.

العودة إلى القناع مرة أخرى لمواجهة وباء كورونا

ظل هذه الظروف، في خطة الحكومة لوقف موجة جديدة محتملة، من الممكن أن تعود القيود الأكثر صرامة، التي تم رفعها مؤخرًا، من أجل تجنب انتكاسة كبيرة للبلاد في القتال ضد وباء.

وفي ضوء ذلك، قالت المتحدثة باسم الحكومة أرسطو بيلوني، أن إمكانية استئناف استخدام القناع في الهواء الطلق تظل مفتوحة، حيث يتم تقييم كل شيء في أي وقت، وذلك اعتمادًا على البيانات.

في الوقت نفسه، أشارت بيلوني إلى أنه لا يزال على الطاولة تمديد الإجراءات الجديدة في السفر، والتي تم تنفيذها اليوم لمناطق الجزر وللسفر من مقاطعة إلى مقاطعة، حيث لا يمكن إغلاق المجتمع والاقتصاد مرة أخرى.

اقرأ أيضا:

اليونان لا تزال بعيدة عن تحقيق مناعة القطيع

Arabs.gr

Leave a comment

.