وزير العدل اليوناني يأمر بفتح تحقيق مع الطبيب الذي زعم تعرض طفلة سورية توفيت في أثينا للاعتداء

أمر وزير العدل اليوناني كونستانتينوس تسياراس اليوم الأربعاء، بفتح تحقيق مع الطبيب الذي زعم أن رضيعة سورية تبلغ من العمر 11 شهراً توفيت مطلع الأسبوع الجاري جراء تعرضها للاعتداء.

ويهدف التحقيق لمعرفة ما إذا كان هذا السلوك من جانب الطبيب مرتبط بأخطاء أخرى.

وقال الطبيب سوتيريس بوزيانيس يوم الإثنين الماضي، إن الطفلة تعرضت للاعتداء الجنسي، إلا أن الشرطة اليونانية أصدرت يوم أمس الثلاثاء تقريراً رسمياً قالت فيه، إن الطفلة لم تتعرض لأي اعتداء.

ومن خلال تشريح جثة الطفلة اتضح أن العلامات التي ظهرت على جسدها كانت نتيجة العلاج الذي كانت تتلقاه بسبب معاناتها من صغر حجم الدماغ، ولا علاقة لها بأي اعتداء.

وقام والد الطفلة يوم الأحد الماضي بنقلها إلى المستشفى ليتم إعلان وفاتها فور وصولها، حيث لم تكلل جهود الأطباء في إنعاش الطفلة بالنجاح.

Arabs.gr

مقالات قد تعجبك

This site is protected by wp-copyrightpro.com