السكان المحليون في جزيرة ليسفوس يعترضون على الخطط الحكومية لإنشاء مواقع جديدة للاجئين

على خلفية العمل لتغيير مخيم موريا في جزيرة ليسفوس إلى مركز استقبال مغلق أصغر والإعلان عن إنشاء مركز صحي جديد، يخطط السكان المحليون للتظاهر السبت ضد الشائعات التي لا أساس لها بأن السلطات اليونانية على وشك الاستيلاء على بعض المواقع لاستيعاب المزيد طالبي اللجوء.

ورفض وزير الهجرة نوتيس ميتاراكيس، الشائعات، ووصفها بأنها لا أساس لها من الصحة.

ويبلغ عدد طالبي اللجوء في مخيم موريا الآن 13984، بعد مغادرة 4444 مهاجراً بين 5 يونيو و30 يوليو.

Arabs.gr

مقالات قد تعجبك